الإثنين , 20 نوفمبر 2017
اخر الاخبار

اختباران صعبان بنفحة هجومية في مدريد ومانشستر

مدريد – أ ف ب – يخوض كل من ريال مدريد الاسباني حامل اللقب ومانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري الانكليزي، اختبارين صعبين على أرضهما عندما يستقبلان توتنهام الانكليزي ونابولي الايطالي توالياً في الجولة الثالثة من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم (الثلثاء).

وستكون المواجهة المرتقبة على ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد بين نجم النادي الملكي البرتغالي كريستيانو رونالدو، والمهاجم الدولي لتوتنهام هاري كاين، لاسيما بعدما سجل الأول أربعة أهداف لفريقه خلال الجولتين الأوليين، والثاني خمسة أهداف (من أصل ستة) لفريقه، بينها ثلاثية في مرمى أبويل القبرصي، وأقر مدرب توتنهام الأرجنتيني ماوريتسيو بوكيتينيو بأن فريقه يخوض امتحاناً لقدراته وقال لإذاعة «كوبي» الاسبانية: «نحن فريق شاب يضم العديد من اللاعبين الدوليين لكنهم لا يملكون الخبرة الكافية لخوض هذا النوع من المباريات. انه امتحان في غاية الأهمية»، ويعول توتنهام على كاين الذي سجل ما نسبته 55 في المئة من أهداف فريقه في الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وأشاد بوكيتينيو بلاعبه الذي «يحظى بقدرات هائلة لتسجيل الاهداف وتصميم مدهش. لاعب محترف بكل ما للكلمة من معنى، وسيفرض نفسه كأحد أفضل المهاجمين في العالم في السنوات العشر المقبلة».

ويسعى ريال وتوتنهام إلى الانفراد بصدارة المجموعة الثامنة، بعد تحقيق كل منهما فوزين في الجولتين الأوليين على حساب بوروسيا دورتموند الالماني وأبويل القبرصي. وتميل الأفضلية لمصلحة ريال في المواجهات المباشرة، إذ فاز في ثلاث من أربع. ومنذ العام 2009، لم يخسر ريال على أرضه في دور المجموعات، وفاز في 21 مباراة من أصل 23.

ويشهد ملعب الاتحاد في مانشستر مواجهة مرتقبة بين سيتي ونابولي، أفضل فريقين هجومياً في البطولات الاوروبية الخمس الكبرى (إضافة الى باريس سان جرمان الفرنسي)، وسجل لاعبو مدرب مانشستر الاسباني جوسيب غوارديولا 29 هدفاً في أول ثماني مباريات في الدوري المحلي الذي انفردوا بصدارته في عطلة نهاية الأسبوع، بمعدل 3,62 أهداف في المباراة، ليصبح أول فريق يحقق ذلك في دوري النخبة الانكليزية منذ ايفرتون عام 1894.

 

عن taha1

خدمات وحلول متكاملة للاعمال