الإثنين , 20 نوفمبر 2017
اخر الاخبار

ريال مدريد يفوز بثلاثية على برشلونة في كأس السوبر الإسبانية

فاز ريال مدريد بطل الدوري على مضيفه برشلونة 3-1 فجر الإثنين، في ذهاب الكأس السوبر الإسبانية في كرة القدم، في مباراة دخلها نجم النادي الملكي البرتغالي كريستيانو رونالدو بديلاً، ليسجّل هدفاً ويطرد لنيله بطاقتين صفراوين.
وهي المباراة الرسمية الأولى لبرشلونة بعد انتقال نجمه البرازيلي نيمار إلى باريس سان جرمان الفرنسي في صفقة قياسية بلغت قيمتها 222 مليون يورو.
وبعد شوط أوّل انتهى بالتعادل السلبي، تقدّم ريال في الدقيقة 50 بفضل هدف سجله مدافع برشلونة جيرار بيكيه خطأ في مرمى فريقه. إلاّ أنّ النادي الكاتالوني تمكّن من معادلة النتيجة بهدف لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي من ركلة جزاء في الدقيقة 77.
ودخل رونالدو المباراة في الدقيقة 58 بديلاً للمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، وتمكّن بعد ثلاث دقائق من هدف ميسي، من إعادة فريقه إلى المقدمة، إثر تلاعبه ببيكيه وتسديده كرة قوية في أعلى شباك حارس برشلونة الألماني مارك-أندريه تير شتيغن.
ونال رونالدو على الأثر بطاقة صفراء بسبب خلعه قميصه احتفالاً.
وتبيّن أن هذه البطاقة كانت مكلفة على رونالدو، إذ طرد من المباراة لنيله بطاقة صفراء ثانية في الدقيقة 82 بعد سقوطه أرضاً إثر احتكاك مع المدافع الفرنسي لبرشلونة سامويل أومتيتي، في ما اعتبره الحكم محاولة للتحايل بهدف الحصول على ركلة جزاء.
وقام رونالدو بدفع الحكم بعد منحه البطاقة، ما قد يعرضه لعقوبة إيقاف قاسية.
وعلى رغم النقص العددي، نجح ريال في تعزيز تقدمه مع دخول المباراة الوقت بدل الضائع عبر ماركو أسنسيو.
وبعد المباراة، قال مدرّب ريال الفرنسي زين الدين زيدان “كعادتي، لن أنتقد الحكم. قدمنا مباراة كبيرة والأمر الوحيد الذي يزعجني هو طرد كريستيانو لأنه ربما لم تكن (الحالة) ركلة جزاء، إلاّ أن رفع بطاقة (صفراء) في وجهه بسبب هذه الحركة كان قاسياً بعض الشيء”.
وأضاف: “أنا فخور بلاعبي لأنهم كانوا جيدين على رغم النقص العددي. آمنوا في الفوز حتى النهاية ويجب أن أشكرهم. هذه ليست سوى مباراة أولى”.
وتقام مباراة الإياب على ملعب سانتياغو برنابيو الأربعاء 16 آب (أغسطس).
وقال قائد النادي الملكي سيرخيو راموس “هذه نتيجة جيّدة لكن تبقى لنا مباراة الإياب وكل شيء ممكن أن يحصل”، مضيفاً رداً على سؤال عن طرد رونالدو ببطاقة صفراء “هذه حركة كان فيها فاقداً للتوازن، لا يقوم بالتحايل (…) آمل في أن نتمكّن من استئناف هذا القرار لان استبعاد لاعب مفتاح، في كلاسيكو، قبل عشر دقائق من نهاية المباراة… كان يجب أن يتم تقييم ذلك بطريقة مختلفة”.
وقال لاعب برشلونة سيرجيو بوسكيتس من جهته “سيكون من الصعب العودة (…) حالياً، نرى الأمور سوداء لكن سنحاول قلبها. يجب تسجيل ثلاثة أهداف لذا سنذهب إلى هناك (ملعب ريال) ونهاجم”.
أضاف: “بات الأمر صعباً علينا، وربما مستحيل، إلاّ أنّ الأمور جرت على هذا المنوال. من يكون البادىء بالتسجيل يحقق أفضلية صريحة”، معتبراً أنّ “ريال لعب بشكل جيّد في الهجمات المعاكسة”.

عن b3tha

خدمات وحلول متكاملة للاعمال