الأربعاء , 14 نوفمبر 2018
اخر الاخبار

وزير الحج : المملكة تتعامل سنويا مع 180 دولة يتحدثون نحو 200 لغة

أكد وزير الحج الدكتور بندر حجار أن المملكة أنجزت أكبر المشاريع العملاقة في تاريخ خدمة ضيوف الرحمن من حجاج ومعتمرين وزوار مما تعد أدلة وشواهد ماثلة للعيان على اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله – الذي جعل في قمة أولوياته خدمة الإسلام ورعاية الحجاج وإعمار الحرمين الشريفين ليتحقق الهدف الذي يسعي حفظه الله في أن تكون رحلة الحاج سهله وميسره منذ اللحظة التي يفكر فيها لأداء الفريضة وقدومه للمملكة وعودته لبلاده ذكرى جميلة وممتعه في ذهنه .

جاء ذلك خلال لقاءه اليوم مع معالي وزير الشئون الإسلامية الموريتاني السيد احمد داود والوفد المرافق ضمن برنامج وزارة الحج السنوي لاستقبال رؤساء وفود مكاتب شؤون الحج ، الاستعدادات المبكرة لموسم حج هذا العام 1437هـ بالخطة المتبعة في التنسيق مع مكاتب شؤون الحجاج ، وبحث ترتيبات ومتطلبات شؤون حجاج موريتانيا القادمين لأداء مناسك الحج ، وإسكانهم وتنقلاتهم والخدمات المقدمة لهم من مؤسسات أرباب الطوائف ومكتب الوكلاء الموحد والنقابة العامة للسيارات.

وأوضح الدكتور حجار للوفد الموريتاني أهمية توعية الحجاج قبل قدومهم ، وضرورة الالتزام التام بتعليمات الوزارة فيما يتعلق ببرنامج التفويج حرصا على سلامة الحجاج ، خاصة ان المملكة العربية السعودية تتعامل سنوياً مع نحو 180 دولة ، يتحدثون نحو 200 لغة بخلفيات ثقافية واجتماعية ومذهبية متنوعة .

ومن جانبه ، قدم الوزير الموريتاني للشئون الإسلامية شكره وتقدير حكومة بلاده لكل ما تقدمه حكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين من خدمات وتسهيلات وانجازات في الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة خدمة لضيوف الرحمن وتسهيل فريضتهم بكل يسر وسهولة وفي أجواء تسودها الطمأنينة والروح الإيمانية .

وأشاد بالعمل التقني لوزارة الحج والمسار الالكتروني لحجاج الخارج الذي يعتبر نقله نوعية لخدمة الحجاج في تسهيل أمورهم ، إضافة إلى التنظيم والتنسيق بين وزارة الحج وكافة الجهات ذات العلاقة ومكتب شؤون حجاج موريتانيا رافعاً خالص الدعاء لله أن يحفظ هذه البلاد وقيادتها الرشيدة على تسهيل أداء الحجاج والمعتمرين نسكهم بكل يسر وسهولة. الجدير بالذكر أن عدد حجاج موريتانيا لهذا العام 1437هـ ما يقارب ( 3000) حاج .

عن b3tha

خدمات وحلول متكاملة للاعمال